البري امب المدمج والخارجي ولماذا اجهزة 500 سيريس خيار ممتاز

الاحظ في ناس كثير على جروبات الفيسبوك يفاضلون كثيرا بين الاوديو انترفيس على صعيد البري امبس تبع الميكروفون وهذا افضل وهذا اضخم ووو … والحقيقة معظم الكروت في الرنج الجيد الى الممتاز تحتوي على بري امبس ممتازة جداً.

لكن الكل ينسى شيء مهم، وهو ان البري امبس المدمجة هذه غير مصممة على انها تعطيك صوت فينتج معين مثل مكسرات Neve او API الخ. ولكن هذه البري امبس المدمجة متصممة على انها تكون ultra low-noise/distortion ومعظم الي موجود الان في السوق من كثر ما النويز فيه ضعيف والدستورشن كذلك فاصبح صعب جداً التفريق بينهم بكل صراحة. لهذا من الخطأ جداً تشتري كرت صوت بالمبلغ الفلاني بحجة ان البري امبس الي فيه افضل وتعطي ضخامة عجيبة، مثل ما يقول البعض لان هالشيء غير صحيح.

اذا تريد بري امب يعطيك ضخامة فالافضل تشتري بري امب خارجي من عائلة النيف مثلا واذا تريد بري امب يعطيك الصوت الكريسبي فلازم ادور بعائلة API وهكذا. وطبعاً لما اقصد عائلة النيف فانا اقصد الاجهزة الي اتبعت فلسفة النيف او انها نسخة من النيف وبالتاكيد تقدر تشتري اجهزة AMS Neve او شركتة الجديدة Rupert Neve.

إقرأ المزيد «
Advertisements

خدمة Session Recall لمن يمكسج بالانالوج

واحدة من النقاط الي تضايق مهندسين المكس والماسترنج هي طلبات التعديل المتكررة على المكس او الماستر. الان لا تفهمني غلط اي مكس واي ماستر طالما تم عن بعد (دون حضور المغني او الموزع) غالباً بنسبة 95% راح ينطلب بعض التعديلات من المهندس مثلا رفع صوت المطرب اكثر شوي او توضيح اله معينة بشكل اكبر او خفض اله معينة وهكذا.

لا يوجد مشكلة مع هذه الطلبات وهو امر عادي، لكن عندما تكون هذه الطلبات تاتي على مهندس الصوت بشكل عشوائي وليس دفعة واحدة يصبح الامر اشبه بالكابوس لدرجة ان ممكن مهندس الصوت يوصل لمرحلة يكره الاغنية وهو شغال عليها. عموماً هذا ليس موضوعي الاساسي ولكنه احد اهم الاسباب لمشكلتنا الي نحاول علاجها في هذا الموضوع.

بعض المهندسين حولو شغل المكس او الماستر بالكامل إلى الدجتل (بلوجنيز) خاصة في مجال المكساج وهذا الشيء تم من قبل اسماء كبيرة جداً وعالمية في مجال مكساج الاغاني، بعض الاخر مازال يعتمد على بعض الهاردوير ومازال هناك جزء يعمل بالهاردوير فقط ويستخدم البروتولز فقط كمنصة Host.

لما تشتغل بالبلوجنز بالكامل بمجرد ما تفتح السشن باي وقت كان راح يرجع كل شيء مثل ماكان في اخر مرة اغلقته طالما لم تحذف احد البلوجنز المستخدمة في السشن، وهذا الامر غير متوفر في عالم الانالوج ولازم تسوي الامر هذا يدوي بالكامل وحتى ترجع كل شيء مثل ماكان (على الاقل وضعية اعدادات الاجهزة) فلازم يكون عندك سجل يسمى Recall Sheet تحتوي على جميع الاعدادات لكل جهاز مستخدم. هذا الامر ياخذ وقت طويل طبعاً.

إقرأ المزيد «

التعامل مع الحروف الخاصة في الميلوداين – شرح 8

الاصوات او الحروف الخاصة هي حروف معينة مثل حروف السين والنفس والتي عند تتوينها يتحول نبرة صوتها الى صوت غير طبيعي، وهذا النوع من الاصوات يفضل ان يترك كما هو لاخذ افضل نتيجة طبيعية قدر الامكان. تذكر دائماً ان الهدف الاساسي من برامج مثل الميلوداين هو الحصول على افضل اداء للغناء مع الحفاظ عليه ليكون طبيعي وسلس وغير مصطنع قدر الامكان، متى ماظهر وبرز التصنع في الاداء تكون فقدت روحية الغناء بالكامل.

في هذا الشرح من سلسلة الميلوداين شرحت لك كيف تتعامل مع هذه الحروف والاصوات كما يفعل المحترفين حول العالم. اتركك مع الفيديو.

إقرأ المزيد «

مقارنة بين كمبريسورات عائلة الــ SSL Bus Compressor

مقارنة بين 5 كمبريسورات (بلوجن) من عائلة SSL اي جميع الكمبريسورات تحاكي الكمبريسور الشهير المدمج في كونسولوهات الاس اس ال. تم تضبط جميع الكمبريسورات لتقوم بتنفيذ نفس كمية الضغط وباستخدام نفس اعدادات الاتاك والريليس والرشيو. لهذا يفترض اننا سوف نسمع فقط طريقة كل منهم وتاثيرهم على الصوت.

إقرأ المزيد «

اكوستك الاستديو واهمية ضبط توقيت الصوت

ليش شرط ان تكون الغرفة ناشفة تماماً حتى تكون ممتازة لشغل المكس والماسترنج فبعض المهندسين يفضلون غرفة الكنترول روم ببعض الحركة لتكون اقرب للواقع.

ناشفة او فيها حركة فبالحالتين “لازم” الديكاي تايم او وقت تلاشي ونزول الصوت من الرفرنس ليفل إلى النويز فلور (الخاص بالغرفة) يكون ثابت على الاقل بداية من 60 هرتز إلى 16 الف هرتز. للعلم ضبط الديكاي تايم جداً صعب في منطقة 100 هرتز واقل وكل مانزلنا 5 هرتز اقل زادت الصعوبة، ويحتاج الامر لمختص اكوستك، لان غالبا ماينفع معها غير البنلات المتوّنه اللتي تستهدف فريكونسيات معينة وهذه ليس اي شخص قادر على تصميمها مع العلم انه بالامكان شراءها اون لاين في حالة كنت تعرف الفريكونسي المراد استهدافه والمكان الانسب لوضعها. ويمكن قياس الغرفة باستخدام برامج قياس الاكوستك مثل برنامج REW.

إقرأ المزيد «

مستقبل الثندربولت وكروت الصوت على نظام ويندوز

لفترة طويلة تميزت اجهزة الماك على الويندوز بدعمها لبروتوكول ثندربولت وكذلك كروت الصوت نوع ثندربولت، اما على ويندوز فكان مقتصر على كروت الفايرواير واليو اس بي (ايضاً مادي ودانتي). للعلم ان بروتوكول ثندربولت مملوك لشركة انتل وهي المصمم الاساسي لهذا البروتوكول وليس شركة ابل كما يضن البعض، حيث ان شركة ابل كانت فقط مساهم في عملية التصميم.

شركة انتل تلغي تكلفة ترخيص ثندربولت

سبب عدم انتشار بروتوكول ثندربولت على ويندوز لم يكن بسبب ان مايكروسوفت لم تجد اي فائدة لاستخدام البروتوكول، ولكن اضافة منافذ ثندربولت على اجهزة ويندوز باختصار يعني تكلفة تصنيع اكبر على شركات التصنيع مثل ديل واتش بي…الخ. وهذا بسبب انه اولاً لاضافة منافذ ثندربولت على اجهزة الويندوز او اي جهاز فان الشركة تحتاج ان تدفع تكلفة استخدام براءة الاختراع لشركة انتل على كل جهاز، وايضاً بروتوكول ثندربولت يتطلب وجود شريحة (شيبسيت) على المذربورد ليستطيع الجهاز التخاطب مع اجهزة ثندربولت حيث انه لا يعتمد على المعالج مثل منافذ يو اس بي. هذا الامر جعل اضافة الثندربولت مكلف في وقت الشركات تبحث عن كل الطرق لتزويد العملاء باجهزة ذات مواصفات معقولة وبسعر منافس. 

إقرأ المزيد «

لا يوجد استديو استجابة الفريكونسي فيه فلات 100%

لا يوجد ستديوهات استجابة الفريكونسي فيها من السماعات (ان كانت نيرفيلد، ميدفيلد، فلور ستاند، وول ماونتد..الخ) بداخل الاستديو فلات بنسبة 100% .. هذا الامر فيزيائياً غير ممكن، وللوصول بالغرفة لتستجيب بشكل فلات جداً تكون عبارة عن معمل اختبارات (مثل الشمبر المانع للارتدادات) وليس استديو!

اذا ماهي النسبة القياسية لاستديو احترافي؟

في الاستديوهات الاحترافية اي رقم (ضمن حدود استجابة السماعة) بنسبة اختلاف +/- 6 إلى 3 ديسبل يعتبر ضمن معايير الاستديوهات الاحترافية لتنفيذ اعمال المكس والماسترنج، ونسبة اختلاف +/- 3 ديسبل تعتبر فلات 100% في الاستديوهات، وهو معدل صعب جداً الوصول له ويتطلب مهندس اكوستك محترف. للعلم اغلب الاستديوهات الاحترافية تكون بنسبة اختلاف +/- حوالي 4 ~ 5 ديسبل.

الغرفة الغير معالجة او ذات المعالجة البدائية والضعيفة طبيعي جداً وشائع ان تجد نسبة الاختلاف فيها تصل إلى -/+ 10 ديسبل او اكثر! نعم هذا يعني فرق 20 ديسبل على الاقل، ولهذا السبب تجد المكس لا يُترجم في الغرف الاخرى والاماكن الاخرى وعلى انظمة السيارات وغيرها، كما ان عملية المكس والماسترنج تصبح اصعب بشكل عام.

الجدير بالذكر ان استجابة الفريكونسي وحدها ليست المعيار الوحيد لتقييم الصوت في الاستديو، فهناك ايضا نسبة الريفرب خاصة في الغرف الكبيرة، وكذلك نسبة الانعكاسات ودقة الستريو ايمج وغيرها من النقاط الاخرى وكلها ذات اهمية في تحديد شكل الصوت الذي سوف يستمع له مهندس الصوت اثناء تنفيذ اي اعمال على الصوت.