الفريكونسي ومجال سمع الانسان والاخطاء عند استخدام ايكولايزر Equalizer

معظم العازفين وحتى الموزعين ليس لديهم خبرة كافية في مجال هندسة الصوت وهذا امر طبيعي جداً ليس عربياً فقط ولكن العالم كله. حيث بالغالب ينتهي دور الموزع الموسيقي بتوزيع الالات الموسيقية وعزفها (او الاستعانة بعازفين لعزف الات معينة لايف)، ثم يستعين بمهندس صوت لتسجيل الالات اللايف والفوكال للمطرب والكورال ان وجد بالاضافة لتنفيذ المكس النهائي والماستر.

لكن فهم الية عمل الفريكونسي والايكولايزر بالذات شخصياً ارى انه امر جداً مهم واساسي في العمل، ليس للموزع فقط بل لاي موسيقي على اي اله، لا بد من فهم مجال الفريكونسي وفهم ماهية الايكولايزر وكيفية استخدامه عند الحاجة.

قبل الحديث عن الايكولايزر يجب ان نفهم اولاً ماهو الفريكونسي وماهو المجال السمعي للانسان، وهذا الامر هو اساس هندسة الصوت للاغاني والصوتيات بشكل عام، حيث ان جميع الادوات والبلوجن والفلاتر التي نستخدمها في عملنا كل يوم هي اساساً تتعامل مع موجة فريكونسي معينة، ومن خلال خصائص الفلتر نحن نتحكم ونغير بهذا الفريكونسي بشكل او باخر.

بفهم الفريكونسي بشكل جيد وصحيح سوف يكون لديك قدرة على فهم مايحصل بداخل الصوت بالاضافة للتعامل مع الصوت بشكل افضل.

الفريكونسي Frequency والمجال السمعي للانسان

بعيداً عن تعقيدات الفيزياء والرياضيات (الطريقة التي يدرس فيها هذا العلم بالجامعات) لان هذا ليس موضوعنا، سوف احاول شرح الموضوع بابسط صورة ممكنة.

الانسان يستطيع سمع الاصوات ضمن مجال معين واي شيء خارج هذا المجال الانسان لا يسمع صوته. المجال السمعي للانسان يكون من 20 Hz إلى 20.000 Hz او 20 KHz (توضيح 1000 Hz تساوي KHz 1 ، و Hz تعني هرتز). 

للعلم انه مع تقدم الانسان بالعمر يبدأ بسمع مجال اضيق، حيث كمثال بدل من ان يسمع لغاية 20 الف قد يصبح المجال السمعي لديه لغاية 17 الف هرتز كحد اقصى، ليس هذا السبب الوحيد، ان التعرض لاصوات عالية لفترات طويلة وغالباً نتحدث عن اكثر من ساعتين قد يضر الاذن ايضاً ويؤثر على قدرة الاذن على الاستماع للفريكونسي العالية.

اما الفريكونسي فهو هذا المجال السمعي للانسان، الفريكونسي نفسه كموجة تصل لارقام اعلى من 20 الف هرتز، ولكن هذا لا يهمنا الان والسبب ان الانسان بالنهاية لا يسمع اكثر من 20 الف هرتز بافضل حالاته.

مايهمك ان تعلمه ايضاً ان كل مجموعة من هذه الفريكونسي تشكل جزء معين من الصوت بلون ونبرة معينة، الاصوات الغليظة والغامقة تكون معظم الفريكونسي الخاصه بها في بداية المجال (اي من جهة اليسار في الايكولايزر) في مكان معين، وكل ماصعدنا بالمجال باتجاه 20 الف هرتز يبدأ الصوت يتحول إلى فاتح وحاد.

ableton-eq-eight

هذه الصورة لايكولايزر خاص ببرنامج التوزيع Ableton Live. وهو ديجيتل ايكولايزر مثله مثل باقي برامج الايكولايزر الديجيتل لا يوجد اختلاف جوهري بينهم.

الصوت الذي يلتقطه هذا الايكولايزر حالياً هو اله درمز (لوب يعيد نفسه) … نلاحظ في الصورة ان موجة الفريكونسي باللون الرمادي الشفاف تبدأ تقريباً 20 إلى 20000 الف، ونلاحظ ايضاً في حدود 20 إلى 100 الموجة عالية وقوية وتستمر في التذبذب إلى حوالي 10 الف ومن ثم تبدأ بالنزول. وطبعاً الموجة تتغير بشكل لايف مع الاصوات التي يتم لعبها على الدرمز (اللوب الذي يعمل). (اذا لم تفهم هذا الجزء اكمل القراءة للنهاية وارجع مرة اخرى لهذا الجزء سوف تفهمه!)

يرجى الانتباه هنا انه كل ما ارتفعت الموجة في مجال معين فهذا يعني ان صوت هذا المجال سوف يكون اعلى، وكلما انخفض في مجال معين سوف ينخفض الصوت معها.

من المهم ان تعلم ان مجال الفريكونسي (والمجال السمعي) قسمة الباحثون الى مجالات فرعية باسماء معينة، وكل مجال يعبر عن نبرة صوت معينة، اسماء المجالات هذه هي؛

سب بيس Sub Bass يبدأ من 20 هرتز إلى 60 هرتز: هذا المجال نشعر به لكن بالكاد نسمعه، مثلاً اذا الموسيقى عالية عند جارك وكنت تشعر هزة بالحائط عبارة عن بم..بم…  فهذا هيه وظيفة السب بيس. وهو مجال مهم تعيش فيه الكيك درم (البيس درم).

بيس Bass من 60 هرتز إلى 250 هرتز: هنا يكون مجال البيس المسموع، من 60 هرتز نبدأ نسمع البيس ونبدأ نسمع ونميز التون بالبيس جيتار مثلاً.

الميدرنج الواطي Low Mid-range من 250 هرتز إلى 500 هرتز: هذا الرنج عبارة عن خليط بين طرف البيس وبداية الميدرنج، وهو داكن الصوت، وغالباً يكون المجال الواطي لاغلب الالات التي لا تنتج بيس، ولانه داكن الصوت وكثير من الالات تستخدمة فهو ممكن يزدحم بسهولة جداً في المكس ويجعل شكل المكس مايعرف بالـ Muddy ويضيع التفاصيل لهذا يجب ان يتم معالجة هذا الرنج والا سوف يؤثر على وضوح الصوت وتفاصيل المكس.

الميدرنج Mid-range من 500 هرتز إلى 2000 هرتز: هنا اساس الميدرنج وهو افتح مقارنة بالميدرنج الواطي، الرنج هذا يعتبر جداً مهم كل الالات تقريباً تمركز صوتها الرئيسي يكون هنا، عدا الالات المعروفة بمجال اخر مثل البيس جيتار.

الميدرنج العالي من 2000 هرتز إلى 6000 هرتز: هنا يكون الفريكونسي العالي للميد رنج، تكلمت في مقال الفرق بين Peak و RMS وكيف يقاس الصوت في برامج التوزيع الموسيقي عن ان الصوت يأتي في اوله True Peak ثم يتبعه RMS، عملياً الـ True Peak يعيش في هذا المجال تحديداً.

العالي High من 6000 هرتز إلى 20000 هرتز: هنا تعيش الاصوات العالية مثل الهاي هاتس (مثل صوت الـ تس..تس..تس..تس). هذا الرنج حساس للاذن ويسبب لها الاذى والارهاق ان كان صوتها عالي.

هذا مجرد شيء مبسط جداً عن هذه المجالات، حاولت ان لا اتطرق للهارمونكس والتمبر والـ سايكو-اكوستك، لتجنب تعقيد الموضوع. مع هذا انصحك تتعمق بالموضوع وتقرأ عنه بشكل مستمر لان كما ذكرت هو الاساس في العمل.

جرب بنفسك! افتح برنامج التوزيع الموسيقي، وادخل اغنية كاملة في احدى القنوات وضع عليها اي ايكولايزر، ثم استمع لكل مجال من المجالات التي ذكرتها بشكل منعزل، واستمع لماهية التفاصيل الموجودة بالمكس ضمن هذا المجال، اسمع الـ Sub bass و Bass لوحدة واسمع Mid-range لوحدة وهكذا، ويكون من خلال استخدام القص بقص الموجات التي اعلى واقل من المجال المطلوب.

hearing_difficulties

جميعنا مصابون بنسبة من الطرش!

 جميعنا مصابون بالطرش بنسبة تختلف من شخص لاخر (وخاصة الموسيقين وعشاق الموسيقى) .. هذا غير ان كل اذن مصابة بالطرش بنسبة تختلف عن الاذن الاخرى! … لكن العقل دائماً يحاول يصل لمرحلة توازن.

الطرش هذا يكون ضمن مجال سمع الانسان من 20 هرتز إلى 20 الف هرتز وهذا يكون عرض النطاق Bandwidth ، بالاضافة إلى Amplitude وهوه قوة سمع النطاق او المجالات المختلفة وتقاس بالديسبل. معظم الناس تبدأ تخسر بالسمع ضمن النطاق العالي من 20 الف هرتز ونزولاً.

مازلت استغرب كيف الاستاذ الذي يدرسني مادة الماسترنج لا يسمع الموجات فوق حوالي 15Khz ومصاب بالطنين المزمن (على كلامه) وهو في منتصف الـ40 من العمر مع هذا الاستاذ هذا محترف مكس وماسترنج بشكل لايوصف. عندما نفذنا بالفصل اختبار المجال السمعي لكل طالب ولكل اذن جميعنا كنا مختلفون بنسب ما.

لكن بعد فترة من الدراسة والاحتكاك بالمختصين تأكدت ان هذا الاستاذ لم يكن حاله فريدة، وان معظم العاملين بالمجال والذين يشاركون بالحفلات اللايف من عازفين ومهندسين لديهم نسبة معينة من الطرش وكل اذن مجالها السمعي مختلف عن الاخرى! لكن بسبب تدريب العقل على التقاط الاصوات والتمييز بينها وفهم نوع الاصوات اصبح لديهم قدرة التعامل مع الصوت بشكل احترافي حتى مع وجود نسبة الطرش هذه!

الجيل هذا اقصد جيل الايبود والهيدفون سوف يكون من اكثر الاجيال التي سوف تعاني من نسبة الطرش هذه، بسبب اللجوء غالباً لرفع الصوت داخل الهيدفون للقضاء على الاصوات الخارجية المحيطة.

Scarlett-studio

مجال الاستقبال والارسال للاجهزة Frequency Response

ليس فقط الانسان له مجال سمعي يقاس بالفريكونسي، اي جهاز يتعامل مع اشارة صوتية له مجال يسمى Frequency Response ويختلف سعة المجال حسب نوع الجهاز والموديل والغرض الذي تم تصميم الجهاز له.

ابسط مثال هو السماعات كل السماعات لها مجال فريكونسي ريسبونس هذا المجال هو الذي تستطيع السماعة انتاجه، ابحث في جوجل عن سعة الفريكونسي ريسبونس لنوع السماعات التي لديك؛

الميكروفون ايضاً كل نوع وموديل له سعة فريكونسي ريسبونس بناء عليه نعرف هذا الموديل مناسب لتسجيل اي الاصوات، بالتاكيد بالاضافة لخصائص اخرى متعلقة بالميكروفونات لكن الفريكونسي ريسبونس هو احد هذه الخصائص عند اختيار الميكروفون.

يوجد ميكروفونات مخصصة مثلاً لتسجيل الكيك درم مثل ميكروفون AKG D112 مشهور جداً ويستخدم في جميع الاستديوهات لهذا الغرض، اما ميكروفون Shure SM57 فهذا تقريباً الميكروفون الاستاندرد لتسجيل الات البركشن. لا يوجد ميكروفون معين مناسب لتسجيل جميع الالات والاصوات.

dogs-hearing

مجال سمع الحيوانات والكائنات الحية الاخرى

قبل ان انهي الكلام عن المجال السمعي والفريكونسي وادخل في الايكولايزر رايت انه من المفيد ان الفت نظرك إلى ان حتى الحيوانات والكائنات الحية لها مجال سمعي، ويختلف هذا المجال من حيوان لاخر مثل الكلاب لها مجالها والقطط لها مجال والحوت له مجال مختلف…الخ. بعض الاحيوانات لها مجال كبير جداً يصل إلى مايعرف بالـ Ultrasonic لدرجة انها تتنافس مع الرادارات العسكرية!

ان كنت مهتم لمعرفة المزيد حول هذا الامر ابحث عنه في جوجل، سوف تجد الكثير من الجامعات قامت بنشر بعض البحوث والاوراق في هذا الخصوص وقد تختلف النسب والارقام من بحث لاخر.

ماهو الايكولايزر ؟

Ableton-EQ-eight-largePic
ايكولايزر (ديجيتل) خاص ببرنامج Ableton

بشكل مبسط الايكولايزر يشبه فيدر الصوت الموجود بكل قناة (تراك) الذي يقلل/يزود الصوت بشكل عام، لكن هذا الفيدر يقلل ويرفع الصوت بشكل كامل بكل تفاصيله، اما الايكولايزر يسمح لنا تقليل وتزويد مجالات فريكونسي معينة للصوت تسمى Bands، مثلاً بتزويد البيس او قصى البيس والغائه من الصوت بالكامل.

كيف يقرأ الايكولايزر؟ يقرأ الايكولايزر بالعرض Bandwidth والارتفاع Amplitude ؛

  • عرض النطاق Bandwidth: مسؤول عن توضيح الفريكونسي من اليسار يبدأ من 20 هرتز ويصعد الرقم باتجاه اليمين إلى 20 الف هرتز.
  • ارتفاع النطاق Amplitude: الارتفاع مسؤول عن علو صوت الفريكونسي، كل ما ارتفعت الموجة/الفريكونسي كل ما ارتفع الصوت ضمن هذا المجال والعكس صحيح.

اما الخط الاصفر الذي ظاهر بالصورة، فهذا عند ادخال الايكولايزر يكون الخط هذا مستقيم (مثل الصورة) على 0 ديسبل، وهذا يعني انه حالياً لا يوجد تاثير من الايكولايزر على الموجة الصوتية، اذا رفعنا احدى الباندس فسوف نرفع الصوت لمجال الفريكونسي الذي يتحكم الباند به، ويقاس قدر الارتفاع بوحدة القياس ديسبل (في الصورة الخط على 0 وفوق الصفر ارقام موجب ديسبل، وتحت الصفر ارقام سالب ديسبل).

الـ Bands هي النقاط الصفراء الموجودة بالصورة وهي عبارة عن تحديد مجال الفريكونسي الذي سوف نتعامل معه. مثلاً نحدد المجال 400 هرتز ونقلله بنسبة 3- ديسبل، وبهذا نقصنا من الصوت الموجود بهذا المجال بمقدار 3 ديسبل؛

نحن لم نقلل الـ 400 هرتز وحدها ولكن قللنا مجموعة فريكونسي المركز الاساسي (السنتر) لها هو 400 هرتز. وللتحكم بمدى عرض المجموعة او مدى عرض الباند يكون من خلال الكيو Q الموجود ضمن خصائص الايكولايزر. كل ما كان الكيو عريض كل ماكان التاثير سوف يكون على مجموعة فريكونسي اكبر، وفي مركز او سنتر الباند سوف يكون اقوى تاثير وعلى الجوانب يقل بناء على نوع رسمة الباند والتي تسمى Filter Type، هناك رسمات او اشكال معينة لنوع الفلتر تسمح لنا بتحديد شكل القص.

الاخطاء الشائعة عند استخدام الايكولايزر

رفع الصوت عبر الايكولايزر: اكثر شيء لاحظته هو استخدام الايكولايزر لرفع الصوت، وهذا اكبر خطأ ممكن ان يقع فيه اي شخص، الايكولايزر ليس مخصص لرفع الصوت العام للموجة، ولكن مخصص لتصحيح الاخطاء بالصوت او معالجة الصوت لتوضيحة بشكل انه يكون متوافق مع باقي الاصوات بالمكس، لكن ليس من وظيفة الايكولايزر خفض او رفع الصوت العام للموجة. لرفع الصوت يستخدم ادوات مثل Gain plugin او Compressor او limiter (بعض الاحيان اللمتر يكون اسمه ماكسمايزر في ادوات الماستر مثل Ozone Maximizer)؛

الصولو للتراك اثناء المكس: من الاخطاء اثناء المكس، يقوم الشخص بتعديل الايكولايزر لتراك معين والتراك هذا في حالة صولو، وهذا خطأ لان بالحالة هذه لن نكون متأكدين عن شكل الصوت مع باقي التراكات بالمكس. ممكن ان يتم الاستماع صولو للتراك لكن هذا ليس مهم والمهم هو ضبط الايكولايزر اثناء الاستماع لباقي التراكات بهذا الشكل يمكننا عمل التوازن بين الصوت الذي نعمل عليه وباقي الاصوات. يستخدم وضع الصولو عندما يكون هناك صوت معين نحاول التخلص منه.

التزويد قبل القص: وايضاً لاحظت التزويد مباشرة للفريكونسي قبل القص، وتكلمت عن هذا الامر سابقاً في مقال عند استخدام Equalizer ابدأ بالقص قبل التزويد ، الافضل اثناء المكس ان تبدأ اولاً بالتخلص من الفريكونسي الغير مطلوبة وغير ضرورية لتصفية الصوت مع باقي المكس وثم ان دعت الحاجه تقوم بالتزويد، وقبل التزويد جرب ارفع صوت التراك قليلاً فقد تكون المشكلة عبارة عن مستوى صوت عام للتراك نفسه وليس موضوع فريكونسي معين.

عدم مقارنة الصوت بين قبل وبعد: مهم جداً انك اثناء التعديل تقارن الصوت بين قبل وبعد التعديل من خلال زر Bypass، هذا سوف يمكنك من معرفة فرق التعديل الذي تم على الصوت، وقارن الفرق بحالة التراك وهو صولو وبحالة المكس يعمل بجميع التراكات، او الاتراكات المتعلقة بنفس الصوت (مثلاً عند ضبط الدرمز).

عدم المحافظة على ليفل الصوت بعد التعديل: من الاخطاء الشائعة ايضاً، مثلاً عند ادخال الايكولايزر ورفع مجال ميد رنج مثلاً بقدر 3 ديسبل فان هذا سوف يرفع الميد رنج ولكن ايضاً سوف يرفع صوت التراك بشكل عام، والصوت العام للتراك اذا انخفض او ارتفع يصبح مخادع وممكن نتوهم ان الصوت اصبح افضل والسبب الحقيقي ان معدل ارتفاع الصوت اختلف عن مؤشر Input ليس الا!. ولتجنب هذه المشكلة دائماً بعد اي تعديل وازن الصوت الخارج من الايكولايزر Output مع نفس النسبة في الصوت الداخل للايكولايزر Input بهذا نستطيع الحكم على الصوت بشكل افضل لان قوة الصوت لم تتغير لكن المكون للقوة (الفريكونسي) هو الذي تغير فقط. جميع الايكولايزر تقريباً فيها مؤشر يوضح الصوت الداخل عليها والصوت الخارج منها مع امكانية خفض ورفع معدل الصوت الخارج بنسبة ديسبل.

التعديل على كل الاصوات: ليس كل الحالات سوف تتطلب استخدام ايكوالايزر، بعض الاصوات تكون متناسقة جداً مع المكس بدون اي ايكولايزر، وبالحالة هذه استخدام الايكولايزر سوف يكون مضر، لهذا فكر جيداً هل الامر يتطلب استخدام ايكوالايزر ام لا؟

التركيز على شكل الموجة بدل من الصوت: عند استخدام ايكولايزر سوفتير مثل Fabfilter وغيره فالكثير يقع في خطأ التركيز على شكل الموجة وهيه تتحرك ويبدأ لا ارادياً بالاستجابة معها ونسيان اننا في الاصل نتعامل مع صوت ومايهم هو كيف هذا الصوت يبدو في اذننا، بهذه الطريقة عمر اذنك ماراح توصل لمستوى جيد بالتقاء الاصوات بالتالي انسى انك تطلع شغل حلو من ايدك!

عدم توازن المكس: مثلاً يكون المكس بشكل عام فيه الكثير من التربل او الكثير من البيس…الخ. وهذه المشكلة ليس فقط من الايكولايزر وحدة، لكن الايكولايزر يشكل عنصر مهم فيها.

عدم وضوح البيس والميدرنج الواطي: البيس والميدرنج الواطي حساس جداً ومن اصعب الفريكونسي للعمل عليهم، ومشكلة عدم وضوحهم لها اسباب كثيراً لكن اولها واهمها هو ازدحام هذا الرنج الحساس بالكثير من اصوات المكس. حيث يجب التقليل من الاصوات بهذا الرنج والسماح بدخول فقط الاصوات التي تعتمد بشكل اساسي على هذا الرنج، مع عمل توازن بالاولوية مابينهم. هذا النقطة تحديداً معقدة بالبداية والكمبريسور يلعب دور مهم فيها خاصة تنكيك Side-chaining للكمبريسورات.

الفرق بين الايكولايزر الديجيتل (السوفت وير) والانالوج (هاردوير)

MASSIVE PASSIVE EQ
جهاز ايكولايزر من شركة Manley اسمة Massive Passive EQ، جهاز راقي ويستخدم كثيراً بالماسترنج

فعلياً لا يوجد اختلاف حقيقي في مايخص الايكولايزر كهاردوير او سوفتوير، ولكن فقط بعض الاجهزة التي اشتهرت بين المهندسين وهذا كان بسبب ان الجهاز نفسه له لمسة خاصة بسيطة على الصوت محببة للمهندسين حتى بدون اضافة اي تعديل فقط بتمرير الصوت داخل الجهاز! وهذا الامر لطبيعة تعامل الاجهزة الهاردوير مع الصوت على انه موجة كهربائية (انالوج)، بخلاف السوفتوير الذي يتعامل مع الصوت على انه ارقام ديجيتال الـ0 والـ1.

في الحقيقة ان السوفتوير يتفوق على الهاردوير عند الحاجة لاجراء تعديلات معقدة على الفريكونسي، حيث يعطيك السوفتوير مرونة اكبر والتحكم بتفاصيل اكثر مقارنة بالهاردوير، وكذلك يساعدك بصرياً في حال كانت اذنك ليست متدربة بعد بشكل كافي على فهم وتفريق الفريكونسي المختلفة، بعكس العمل مع ايكولايزر هاردوير يعتمد على السمع فقط.

المبتدئين يظنون ان الهاردوير افضل، وفي الحقيقة ان الهاردوير الجيد مكلف جداً جداً وبالتالي لن تجده إلا في الاستديوهات الاحترافية التي يعمل بها اصلاً مهندسين محترفين بقدرتهم اخراج نفس النتيجة على الديجيتل او الهاردوير! .. لكن متى ما اصبح بين ايديهم الهاردوير وجربوه وسمعوه بنفسهم وقتها سوف يتاكدون انه لا فرق!

بالمناسبة يوجد ايكولايزر هاردوير لكن ليس انالوج! بمعنى يتعامل مع الصوت عن طريق DSP اختصاراً لـ Digital Signal Processing والحالة هذه يعتبر هذا الايكولايزر هو ديجيتل على شكل هاردوير.

الفرق بين استخدام الايكولايزر في المكس و الماستر

في مرحلة المكس نستخدم الايكولايزر بداخل التراكات او القنوات المخصصة لكل صوت، كل تراك نضع فيه ايكولايزر خاص بالتراك نفسه، قد ننفذ تعديلات طفيفة هنا وهناك ولكن ايضاً سوف ننفذ تعديلات كبيرة على بعضض الاصوات من خلال الايكولايزر. وليس كل الاصوات تحتاج لتعديل ايكولايزر عليها لهذا يجب التاكد ان كان الصوت فعلاً محتاج لتعديل من قبل الايكولايزر ام لا وهذا يتم من خلال الاستماع للمكس وتحليله بالسمع.

مثلاً نلغي البيس بشكل كامل من بعض الاصوات التي لايكون البيس فيها مطلوب مع الحفاظ على الميدرنج والهاي، او في حالات نقوم بالعكس نتخلص من الهاي تماماً، وهذا يعتمد على نوع الصوت داخل التراك الذي نعمل عليه؛

مثال اخر نلغي البيس من صوت المطرب نتحدث في مجال 120 ~ 90 هرتز واقل نلغيها تماماً لتخفيف الاصوات بهذا المجال وترك مجال للبيس جيتار وللكيك درم.

اما عند الماستر التعديلات بالعادة تكون طفيفة، مثلاً بالغالب يكون البيس زايد عن اللزوم وغير متوازن مع المكس فيتم التخفيف منه بعض الشيء وضبطه للتخلص من اي قفزة بالصوت ان وجدت، او مثلاً يكون هناك صوت حاد فيي الهاي او الميد رنج فيتم اكتشاف مكانه وتخفيفه وتنعيم الصوت؛

مثال اخر صوت المطرب في الميدرنج داكن بعض الشيء، بهذه الحالة نفتح (نوضح) الصوت بلمسة بسيطة (تزويد) بعد ما نجرب على عدة اماكن بالميد رنج لنكتشف افضل مكان يتم فيه وضع لمسة التزويد هذه، تذكر اي تزويد هنا سوف يؤثر على عدة اصوات اثناء الماستر.

الفكرة انه في الماسترنج نحن نتعامل مع ملف ستريو يحتوي جميع الالات والاصوات، فاي تعديل سوف يؤثر على الصوت العام للاغنية، لهذا تكون تعديلاتنا عبارة عن لمسات بسيطة هنا وهناك، واذا وجدت نفسك تحتاج لتعديل كبير فهذا يعني ان المكس غير صحيح وبحاجه للتصليح.

اثناء المكس لا تضع اي بروسيسور او فلتر على قناة الماستر، اعمل على القنوات الخاصة بالاصوات وعلى قنوات Bus فقط.

ترتيب مكان الايكولايزر ضمن سلسلة الفلاتر

لكل قناة قد يكون هناك مجموعة من الفلاتر بداخلها وترتيب هذه الفلاتر حسب الاول والثاني والثالث…الخ مهم جداً، لان مرور الصوت عبارة عن سلسلة بين هذه الفلاتر يمر باول فلتر ثم إلى التالي وهكذا، وترتيب الفلاتر له تأثير على شكل الصوت النهائي.

عند المكس اذا كنا سوف نستخدم كمبريسور، فالافضل والأصح وضع الكمبريسور اولاً بداخل التراك ثم وضع الايكولايزر، السبب انك اذا وضعت الايكولايزر اولا ثم الكمبريسور وقمت برمجة الكمبريسور، ثم فيما بعد احتجتت تعديل الايكولايزر فهذا سوف يؤثر على شكل الضغط بداخل الكمبريسور، وسوف تحتاج لاعادة ضبط الكمبريسور من جديد؛

حالات معينة نضع فيها ايكولايزر قبل الكمبريسور عندما يكون هناك فريكونسي معين يؤثر على وظيفة الكمبريسور ويصعب الحصول على النتيجة المطلوبة، بهذه الحالة نضع ايكولايزر ونركز فقط على التخلص من هذا الصوت الذي يؤثر على عمل الكمبريسور، ثم نضع الكمبريسور وننفذ الضغط والان اذا احتجنا لتحسين الفريكونسي نستطيع اضافة ايكولايزر بعد الكمبريسور.

اما في الماسترنج الوضع معكوس يتم وضع الايكولايزر اولاً ثم الكمبريسور، ويتم وضع الايكولايزر اولاً لموازنة الفريكونسي على كل مجالات البيس والميد والهاي، وللتخلص ايضاً من القفزة التي تحصل في البيس والسب بيس (غالباً الاغنية بعد الانتهاء من المكس يكون البيس فيها زايد عن المطلوب)؛

في حال وضعت الكمبريسور اولا ثم الايكولايزر فان تأثير هذه القفزة التي تحصل في البيس سوف تتفاقم بشكل كبير بسبب نتيجة الضغط من الكمبريسور ولن يكون بالإمكان معالجتها من خلال الايكولايزر، ممكن توازن المكس والفريكونسي للصوت كله لكن سوف يبقى التأثير موجود كإن هناك شيء يقفز (يصعد وينزل) بداخل الصوت وهذا يسمى Pumping تأثير المضخة!

ايضاً الجدير بالذكر ان اثناء الماسترنج اذا وضعت ايكولايزر بعد الكمبريسور فان الايكولايزر هنا يكون حساس جداً واي تعديل طفيف يشكل فرق كبير و واضح بسبب تاثير ضغط الديناميك رنج من قبل الكمبريسور.

ايكولايزر مخصص لمهام معينة، ومحاكيات اجهزة الأنالوج

معظم الايكولايزر ان كانت برامج او اجهزة تكون عامة الغرض بالامكان استخدامها لكل شيء، لكن هناك انواع ايكولايزر (اجهزة وبرامج) تكون مصممة اكثر لتنفيذ مهمة معينة مثل الماسترنج تحديداً.

MASSIVE PASSIVE EQ
هاردوير ايكولايزر من شركة Manley اسمه Massive Passive EQ يستخدم كثيراً بالماسترنج

اما محاكيات الانالوج ايكولايزر فهذه برامج تحاكي شخصية وكيفية عمل جهاز معين وتعطيك نفس خامة الصوت الخاصة بالجهاز (بنسبة معينة)، وشركة Universal Audio وايضاً شركة Waves من الشركات التي تفوقت في هذا المجال بعمل برامج تحاكي خامة الصوت وكيفية عمل الجهاز الانالوج على شكل برنامج بلوجن VST.

من محاكيات الايكولايزر يعجبني كثيراً بلوجن SSL EQ (في الصورة بالاسفل)، وهو من شركة Waves ضمن مجموعة SSL Collection ، برنامج راقي جداً وصوته دافئ وايضاً بسبب عدم وجود رسم بياني لشكل الموجة فانت مجبر على الاعتماد على اذنك فقط، وبرايي هذا هو الصح حيث يعتبر من الخطأ الاعتماد على العين والرسومات البيانية في المكس والماسترنج!

ssl-g-equalizer
محاكي ايكولايزر SSL EQ من Waves ضمن مجموعة SSL Collection له نسختين ستريو/مونو

مونو / ستريو في الايكولايزر

بعض الايكولايزر (ان كان هاردوير او سوفتوير) يكون مخصص للتعامل مع الاصوات المونو، وبعضها يكون ستريو.

نصيحتي لك بالبداية هي بكل بساطة استخدم ايكولايزر المونو للتراك المونو وايكولايزر الستريو لاي تراك ستريو، وتراكات مثل مجموعات Bus و Master يجب ان نستخدم عليها ايكولايزر ستريو دائماً.

عند ادخال ايكولايزر مونو على تراك ستريو سوف يتحول الصوت إلى مونو، فانتبه!

لكن يجب ان الفت انتباهك انه في بعض الايكولايزر التي تكون ستريو تسمح لك بتعديل Left/Right بشكل منفصل، بمعنى ان تقوم بعمل ايكولايزر للصوت الموجود على اليمين غير الموجود باليسار باعدادات مختلفة؛

ايضاً يوجد في بعضها خاصية تسمى M/S او Mid/Side ، وهذه تقسم الصوت على جزئين في المنتصف السنتر Mid والجوانب/الاطراف Side، هذه تستخدم في امور مثل تزويد البيس بالسنتر ولكن تقليله على الاجناب للحصول على جودة ستريو افضل.

هناك تكنيكات تستخدم بالمكس في مايخص الايكولايزر المونو والستريو من قبل مهندسين الصوت، لكن لن اتحدث عنها الان بهذا الموضوع تجنباً للتعقيد.

Advertisements

نُشرت بواسطة

Mustafa Al Bazy

منتج/موزع موسيقي، نايت كلوب ديجي، مهندس صوت، وطالب جامعي في تخصص التوزيع الموسيقي وهندسة الصوت في لندن - بريطانيا.

4 آراء على “الفريكونسي ومجال سمع الانسان والاخطاء عند استخدام ايكولايزر Equalizer”

  1. بصراحة تحليل مبسط وعميق ومفيد جدا مع اسلوب سلس جدا يفيد المبتدا والمحترف

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s